الصحة والطب

متلازمة داون جميع أسباب وأعراض الإصابة بها

متلازمة داون هو عبارة عن عدد من الصفات النفسية والجسدية التي يكتسبها الطفل أثناء مرحلة تكوينه في بطن الأم، وهي تنتج عن حدوث اضطراب في الجينات الوراثية الناتج عن انقسام الخلايا بشكل غير طبيعي وبالتالي يتسبب الأمر في زيادة النسخ سواء الكلي أو الجزئي في الكروموسومات.

ومن الجدير بالذكر أن جميع الأطفال الذين يعانون من هذه المتلازمة تصبح ملامحهم الجسدية مميزة حيث أن وجههم يأخذ الشكل المسطح، كما أن الرقبة تكون قصيرة، وليس هذا فقط بل يتسبب الأمر في الإصابة بتأخر عقلي يلازم الطفل مدى الحياة.

أسباب الإصابة بمرض متلازمه داون

متلازمه داون
متلازمه داون                                                                  

تحتوي جميع الخلايا البشرية على حوالي 23 زوج من الكروموسومات، وتنتج هذه المتلازمة عن طريق انقسام غير طبيعي للكروموسوم 21

وبالتالي يتسبب الأمر في وجود نسخة كلية أو جزئية إضافية من الكروموسوم 21،

أما بالنسبة للمادة الجينية الإضافية فهي تكون مسئولة عن المشاكل التي تنتج عن متلازمة داون.

لذلك فأن متلازمة داون تنتج عند حدوث اختلاف في إحدى الاختلافات الجينية التالية:

  • في حالة اتصال كروموسوم 21 بكروموسوم آخر قبل الحمل أو أثنائه حينها يصاب الطفل بالمتلازمة.
  • من الأسباب الشائعة والتي يصاب بها حوالي 95 % من الحالات هو حدوث تثلث صبغي 21 وهو عبارة عن امتلاك الطفل لثلاث نسخ من كروموسوم 21 في جميع الخلايا بدلًا من وجود نسختين فقط.

ومن الممكن أن يحدث هذا الأمر بسبب الانقسام الغير طبيعي للخلايا سواء في خلية البويضة أو في الوقت الخاص بنمو الخلية المنوية.

  • إصابة الشخص بمتلازمة داون الفسيسائية والتي تنتج عناحتواء بعض الخلايا فقط على نسخ من كروموسوم 21،

ويحدث هذا الأمر بسبب مزج الخلايا الطبيعية بعدد من الخلايا الشاذة التي تنتج عن انقسام الخلية بشكل مختلف وغير طبيعي بعد عملية التخصيب.

اقرأ أيضًا: فوائد أعشاب السنامكي

أعراض الإصابة بمتلازمة داون

تتفاوت أعراض الإصابة متلازمة داون من شخص لآخر حيث أن هناك بعض الأطفال التي لا تتأثر ملامحهم،

ولكن هناك آخرين تختلف ملامح وجههم ويمكن أن يعانوا أيضًا من حدوث مشاكل خطيرة في القلب،

ومن أعراض الإصابة بمشكلة متلازمة داون ما يلي:

  • حدوث تغيرات جسدية حيث يصبح الوجه مسطح، والرأس تكون صغيرة، كما أن الرقبة تكون قصيرة أيضًا.
  • الإصابة بالشقوق الجفنية وهي أن تكون الجفون مائلة إلى الأعلى.
  • تصبح يدين الطفل عريضة وقصيرة، كما أنها تحتوي على تجعيد واحد فقط في كف اليد.
  • جميع الأطفال يمتازوا بقصر طولهم.
  • صغر حجم الأذن وبروز اللسان.
  • الإصابة ببقع بروشفيلد وهي عبارة عن بقع صغيرة بيضاء تظهر في العين.
  • صغر حجم رجلين الطفل كما أن الأصابع تكون قصيرة أيضًا.
  • يُصاب الطفل بضعف في العضلات كما أن مفاصله تكون مرخية، وفي بعض الأحيان يتحسن مستوى التوتر العضلي في سن الطفولة المتأخرة.

اقرأ أيضًا: أسباب تسلخات الرضيع وطرق العلاج الطبية والمنزلية

عوامل الخطر الناتجة عن المتلازمة

متلازمة داون

هناك مجموعة من الأسباب التي تزيد من خطر الحصول على طفل مُصاب بمتلازمة داون، وتتلخص هذه الأسباب في الاتي:

  • في حالة كانت الأم أكبر من سن 35 حينها تنقسم بويضاتها بشكل غير طبيعي وبالتالي تكون أكثر عرضة للحصول على طفل مُصاب بمتلازمة داون.
  • إذا كان الأبوين لديهم طفل واحد مُصاب بمتلازمة داون حينها يزيد خطر الحصول على طفل آخر مُصاب بالمتلازمة.
  • في حالة كان أحد الأبوين مصابين بالتبدل الصبغي الجيني حينها يمكن أن ينقلوا المرض لأطفالهم في فترة الحمل.

وفي نهاية مقالنا نكون عرضنا لكم جميع المعلومات التي ترغبون في معرفتها عن متلازمة داون من حيث الأعراض والأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالمرض وعوامل الخطر.

اقرأ أيضًا: تطعيمات الرضيع من عمر اليوم وحتى عمر السنة

للمزيد يمكنكم الدخول على صفحة الفيس بوك.

وأيضًا صفحة تويتر.

زر الذهاب إلى الأعلى