الصحة والطب

استخدامات أشعة الصبغة أهمها فحص الرحم والجهاز الهضمي

أصبحت استخدامات أشعة الصبغة كثيرة، وهي من أكثر أنواع الأشعة التي تستخدم في التأكد من الحالة المرضية.

حيث أنها أحد الفحوص الطبية التي يتم استخدامها بكثرة في الآونة الأخيرة لأنها تكون شبه دليل إثبات عن الحالة بالكامل.

كما أنها تُعطي المزيد من التفاصيل عن المرض لأنها تمر بكافة الأوردة والشرايين في المنطقة التي يتم الكشف عنها.

لهذا سوف نوضح كافة المعلومات عن أشعة الصبغة وفوائدها وأضرارها، حتى يكون الشخص على دراية قبل الذهاب لتنفيذها.

استخدامات أشعة الصبغة

قبل التعرف على استخدامات أشعة الصبغة، يجب التعرف على هذا النوع من الأشعة.

حيث أنها أحد الفحوص الطبية التي تم استحداثها، وتكون عبارة عن إدخال مادة تُسمى الصبغة في جسم الحالة المرضية.

هذه المادة تكون عبارة عن سائل له شكل معين، يتوقف هذا الشكل على المكان الذي يتم عمل الأشعة به.

لنجد أن لون هذا السائل يختلف قبل دخوله الجسم، وبعد سريانه في الجسم، وهو ما يجعله يظهر عند التقاط صورة الأشعة بلون آخر.

وأصبحت أشعة الصبغة كثيرة الاستخدام في الكشف عن الكثير من الأمراض.

اقرأ أيضًا: الأشعة 4D واستخدامها في رؤية الجنين بوضوح والتوقيت الأمثل لإجرائها

استخدامات أشعة الصبغة
استخدامات أشعة الصبغة

أهمية أشعة الصبغة

تأتي الأهمية من استخدامات أشعة الصبغة في أنها قادرة على توضيح حالة العضو الذي يتم الكشف عليه.

وإن كانت أكثر الاستخدامات لهذا النوع من الأشعة أنها تكشف السبب وراء العقم، لتكون الاستخدامات على النحو التالي:

  • تصوير الأوعية الدموية التي تكون موضحة لضيق أو انسداد الأوردة أو الشرايين.
  • كما أن أشعة الصبغة توضح الأورام أنها عادة ما يكون بها شعيرات دموية أكثر من الخلايا الطبيعية.
  • تقوم أشعة الصبغة بتصوير قناة مجرى البول، وهو ما يوضح الانسداد أو العيوب الخلقية في الحالب أو المثانة أو الكلى.
  • في بعض الحالات يتم حقن مواد الصبغة والتي يكون بها نسبة يود في الجهاز التناسلي عند المرأة من أجل تصوير منطقة الرحم.
  • تساعد أشعة الصبغة على التأكد من سلامة الرحم وفي حال وجود أي التصاقات به.
  • من استخدامات أشعة الصبغة أنها تساعد على تشخيص قناة فالوب والتعرف على أسباب انسدادها.

طريقة استخدام أشعة الصبغة

هناك بعض الإجراءات التي يجب تنفيذها قبل تنفيذ الأشعة.

لنجد أن هناك قواعد في استخدامات أشعة الصبغة، والتي تكون على النحو التالي:

التجهيز قبل الأشعة

يجب أن يكون المريض صائم عن الطعام والشراب لمدة لا تقل عن ست ساعات ولكن من الأفضل أن تكون أكثر.

يحتاج المريض إلى شرب مقدار من محلول الباريوم والذي يختلف بين الجزء الذي يتم الكشف عليه.

يجب أن يكون المريض متيقظًا وواقفًا عند شرب هذا المحلول حتى لا يصل إلى الرئة، وهو ما ينتج عنه مشاكل عديدة.

في حال أن الحالة تحتاج إلى حقنة شرجية يجب أن يتم فحصه جراحيًا حتى لا يكون مُصاب بالبواسير.

تجهيزات أثناء الأشعة

يطلب المساعد من المريض أن يُغير ملابسه، أو على الأقل أن يكشف جزء منها من أجل تصوير الجزء المُصاب.

كما يجب إزالة أي أجسام معدنية يرتديها المريض لأنها تؤثر على تصوير أشعة الصبغة.

ثم يطلب الطبيب البدء في شرب محلول الباريوم، وبعده يبدأ في الحصول على الصور المختلفة للجزء المريض.

استخدامات أشعة الصبغة
استخدامات أشعة الصبغة

طرق إدخال الصبغة في الجسم

من أجل الاستفادة من استخدامات أشعة الصبغة يجب إدخال الصبغة بالشكل الصحيح.

وهو يختلف بين الأجزاء التي يتم الكشف عليها، لنجد أن:

  • إن أفضل الطرق تكون عن طريق ابتلاع الصبغة عن طريق الفم، خاصة في حال الكشف على الجهاز الهضمي أو المعدة.
  • ولكن في حالة الكشف عن أمراض القولون يتم إدخال الصبغة عن طريق فتحة الشرج عن طريق حقنة شرجية.
  • أما عن الكشف على القلب والأوعية الدموية أو الكلى تكون من خلال حقن الوريد في الذراع أو الفخذ.
  • في حالات الكشف على منطقة الرحم يتم إدخال الصبغة عن طريق فتحة البول في المهبل.

للتعرف على المزيد من المعلومات عن استخدامات أشعة الصبغة يمكنكم مشاهدة هذا الفيديو

فوائد أشعة الصبغة

ليس تعدد استخدامات أشعة الصبغة هي الفائدة الوحيدة منها، حيث أنه هناك فوائد أخرى يمكن التعرف عليها:

  • هذا النوع من الأشعة لا تحتاج إلى أي تدخل جراحي لإتمامها، وهو ما يُقلل الكثير من المضاعفات.
  • لأشعة الصبغة فائدة في أنها توفر المعلومات الوافية عن الحمل أو مشكلاته.
  • عند تنفيذ الأشعة على النحو النموذجي يكون هذا معناه عدم وجود أي آثار جانبية أو أضرار على المريض.
  • أشعة الصبغة تُعطي صورًا واضحة عن المنطقة التي يتم تصويرها.

اقرأ أيضًا: اكتشاف مرض السكر بدون تحليل و3 طرق الوقاية منه

أضرار أشعة الصبغة

على الرغم من استخدامات أشعة الصبغة والفوائد الكثيرة التي يمكن الحصول عليها عند إجراء هذا النوع من الأشعة.

إلا أن هناك بعض الأضرار التي تنتج لدى بعض الحالات المرضية خاصة إذا تمت الأشعة بطريقة خاطئة.

الجهاز الهضمي

في بعض الحالات يتعرض المريض إلى الغثيان والقيء نتيجة انتشار الصبغة بها.

الجهاز العصبي

وهي من الأعراض النادرة الحدوث أن يُصاب المريض بدوران وصداع ورعشة في الجسم.

كما قد يتعرض المريض إلى فقدان الوعي مع حدوث تشنجات.

الجهاز التنفسي

بعض المرضى يُصابون بسعال أو احتقان في الأنف بعد إجراء أشعة الصبغة.

وفي بعض الأحيان يتطور الأمر إلى حدوث انقباض في القصبة الهوائية أو ضيق في التنفس وصفير.

من الأعراض التي تكون شديدة أن يحدث تورم في الحنجرة.

القلب والأوعية الدموية

على أن يكون التأثير على القلب أمر نادر الحدوث، ولكن بعض الحالات يتأثر ضغط الدم بالارتفاع أو الانخفاض.

وقد يحدث تغيير في ضربات القلب بين التباطؤ والتسرع.

في بعض الحالات المرضية يصل المريض إلى درجة السكتة القلبية الرئوية مع انخفاض في ضغط الدم.

كامل الجسم

يظهر على بعض المرضى تغيير في الذوق وقشعريرة، وقد يبدو الوجه شاحب أو أن يبدو عليه الاحمرار.

قد يكون أيضًا هناك عرض مثل الطفح الجلدي أو الحكة، وفي بعض الحالات يحدث نزول عرق بكثرة.

ويبدو تورم في العينين أو الوجه بالكامل، وقد يتطور إلى أن يكون تورم في الجسم بالكامل.

استخدامات أشعة الصبغة
استخدامات أشعة الصبغة

نصائح عند إجراء أشعة الصبغة

بعد التعرف على استخدامات أشعة الصبغة وكيفية إجراءاتها، هناك بعض النصائح التي يجب الانتباه لها عند تنفيذها:

  • لا يتم إجراء هذا النوع من الأشعة إلا بناء على تقرير طبي متخصص.
  • قبل الذهاب إلى إجراء هذا النوع من الأشعة يجب تحليل التأكد من وظائف الكلى.
  • يجب تجنب إجراء أشعة الصبغة دون الحاجة أو بشكل متكرر، وذلك حتى لا يحدث اضطرابات في الكلى.
  • في حالة أن تكون المرأة التي تقوم بإجراء الأشعة حامل يجب وجود موافقة كتابية أن يتم ذلك في حالة الضرورة فقط.
  • إذا تمت أشعة الصبغة لمرأة حامل قد يؤدي إلى الإجهاض أو وجود تشوهات خلقية في الجنين.
  • على أصحاب الأمراض المزمنة مثل الغدة الدرقية والسكري وأمراض القلب التأكد من سماح حالاتهم بتنفيذ هذه الأشعة.

أيضًا الأطفال غير مُحبذ لهم إجراء هذا النوع من الأشعة، لأنها قد تؤدي لظهور الكثير من الأعراض عليهم.

هكذا نكون أوضحنا استخدامات أشعة الصبغة وأيضًا كيفية تنفيذها، بالإضافة إلى فوائدها على المريض.

كما تعرفنا على الأضرار أو الأعراض التي تنتج عنها، لذلك يجب اتباع النصائح المذكورة من أجل حماية الأفراد.

للمزيد يمكنكم الدخول على صفحة الفيس بوك.

وأيضًا صفحة تويتر.

زر الذهاب إلى الأعلى