الصحة والطب

4 أعراض القولون العصبي وطرق العلاج الطبية والمنزلية

القولون العصبي هو نوع من أنواع مرض القولون الأكثر انتشارًا بين الأشخاص، ومن أشهر أعراض مرض القولون الشعور بآلام شديدة في البطن، وحدوث تغييرات في التغوط حيث أنه يكون غير منتظم فيمكن أن يصاب الشخص بالإمساك أو الأسهال، هذا إلى جانب الإصابة بانتفاخ البطن والرغبة الشديدة في التغوط.

علاج القولون العصبي
علاج القولون العصبي

أسباب القولون العصبي

هناك مجموعة من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالقولون العصبي، حيث أثبتت بعض الدراسات أن القولون العصبي يحدث نتيجة الاتصال العصبي والهرموني معًا، وهو الاتصال الذي يربط بين الجهاز الهضمي مع الدماغ والعكس، كما يوجد بعض الأسباب الأخرى التي تؤدي إلى الإصابة بالقولون ويمكن أن تكون هذه الأسباب ناتجة عن تغيرات وراثية أو نفسية أو بيئية، وتتلخص في الاتي:

  • امتلاء القولون أو أجزاء من المستقيم بكميات صغيرة من البراز مما يؤدي إلى حدوث ضغط غاز منخفض، وبالتالي يتسبب في الشعور بآلام البطن، والرغبة المستمرة في التغوط.
  • في حالة حدوث اضطراب في الحركة المعوية حينها يصاب المريض بالعديد من الاضطرابات التي ينتج عنها حدوث اضطرابات في القولون وبالتالي الشعور بالإمساك والإسهال.
  • المشاكل النفسية مثل الاكتئاب والقلق يمكن أن تتسبب في الإصابة بالقولون العصبي وبالتالي يشعر المريض بآلام حادة في البطن.
  • حدوث آلام صادرة عن جدار القولون إلى جانب الشعور بالضغط منخفض بشكل نسبي.

اقرأ أيضًا: اسباب الترجيع المستمر في الحمل ونصائح لتقليل هذا الشعور

أعراض القولون العصبي

في أغلب الأحيان تظهر أعراض الإصابة بالقولون بعد مرور ثلاثة أشهر من الإصابة بالمرض، وينتشر المرض بشكل كبير في أواخر سن المراهقة وتستمر حتى وصول الشخص لسن العشرينات، أما الأعراض الشائعة للقولون فهي كالاتي:

  • الشعور بالتشنجات في منطقة أسفل البطن.
  • الشعور بآلام يمكن أن تخف تدريجيًا بعد عملية التغوط.
  • يشعر الإنسان بآلام في البطن في حالة التعرض لمشاكل أو توتر نفسي.
  • يمكن أن يشعر الشخص بالآلام بعد مرور ساعتين على تناول الطعام.
  • يمكن أن يصاب الشخص بالإسهال أو بالإمساك، وهناك بعض الحالات التي يصاب فيها الشخص بالمشكلتين معًا.
  • في كثير من الحالات لا يشعر الشخص بآلام في الليل.
  • عدم القدرة على التغوط في الصباح ولكن الأمر يصبح خفيف بمرور الوقت ويمكن أن يصاحب البراز ظهور إفرازات مخاطية.
  • انتفاخ البطن بشكل كبير.

ومن الجدير بالذكر أن الأعراض تختلف من شخص لآخر حيث يمكن أن تكون الأعراض خفيفة عند بعض الأشخاص ويمكن أن تكون قوية عند أشخاص آخرون، وهناك بعض الحالات التي تكون فيها الأعراض قوية للغاية مثل فقدان الوزن بشكل ملحوظ وحدوث نزيف من فتحة الشرج إلى جانب حدوث إسهال في الليل والإصابة بالحمي، وفي هذه الحالة يجب استشارة الطبيب.

اقرأ أيضًا: فوائد الأعشاب الطبيعية (الطب الطبيعي)

علاج القولون العصبي

ليس من السهل أن يتم علاج القولون العصبي أو علاج الأمراض الوظيفية الموجودة في الأمعاء بشكل عام، ولكن تتلخص طرق علاج القولون في الاتي:

أولًا: العلاج بالأدوية

هناك مجموعة من الأدوية التي يمكن أن ينصح بها الطبيب في حالة الشعور بآلام شديدة حتى تساعد على تخفيف الأعراض، ولكن يجب العلم أنه يتم تحديد الأدوية حسب الأعراض والحالة الصحية، ومن هذه الأدوية ما يلي:

  • أدوية خاصة بالإسهال.
  • ينصح الطبيب بتناول مكملات الألياف الغذائية.
  • أدوية مسكنة للآلام.
  • بعض الأدوية الملينة.

ثانيًا: العلاج المنزلي

علاج القولون العصبي
علاج القولون العصبي

هناك بعض النصائح التي يمكن اتباعها للتخفيف من أعراض القولون، ومن هذه النصائح:

  • الابتعاد عن الأطعمة التي تحفز القولون.
  • ضرورة الحصول على قسط كافي من النوم أي حوالي 8 ساعات يوميًا.
  • تناول الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية.
  • ضرورة الانتظام في ممارسة التمارين الرياضية.
  • الإكثار من تناول السوائل.
  • الابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على الجلوتين.

للمزيد يمكنكم الدخول على صفحة الفيس بوك.

وأيضًا صفحة تويتر.

زر الذهاب إلى الأعلى

من فضلك ايها الزائر


فضلا وليس امرا اضفنا الى القائمة البيضاء لاضافة منع الاعلانات لديك موقعنا لا يستخدم اعلانات عشوائية ونقدم لك المعلومة مجانا ولكن لكي نقدم لك المزيد من النصائح والخدمات المجانية فان موقعنا مبني على الربح من هذه الاعلانات وشكرا لك