الصحة والطب

أسباب نزول العرق بكثرة وأهم العوامل المساعدة في ذلك ونصائح للتخلص منه

أسباب نزول العرق بكثرة مختلفة ومتعددة، من الطبيعي لجسم الإنسان التعرق حيث أن للتعرق فوائد للجسم وذلك لتنظيم حرارة الجسم وتخليصه من السموم.

أما في حالة التعرق بكثرة فيدل هذا على وجود حالة مرضية والتي يكون سببها العديد من الأسباب وسيتم متابعتها في المقال.

أسباب نزول العرق بكثرة

  • يمكن أن يرجع زيادة نزول العرق في الجسم إلى حدوث خلل في هرمونات الجسم وزيادة نسبتها والغدة الدرقية هي المسؤولة عن إفرازها.
  • ومن أسباب نزول العرق بكثرة أيضًا هو إصابة الغدد الصماء في الجسم بالأمراض.
  • يمكن أن يسبب التوتر والاضطرابات النفسية وغيرها من الأعراض في نزول العرق بكثرة.
  • من أسباب نزول العرق بكثرة في الجسم هو بذل مجهود جسدي وذهني أكثر من طاقة الإنسان على الاحتمال.
  • كما أن للدورة الشهرية عند المرأة دور في زيادة وكثرة نزول العرق بكثرة حيث أن أثناء وجود الدورة الشهرية تصاب المرأة بالتعرق الشديد.
  • أما في حالة انقطاع الدورة الشهرية في سن اليأس تسبب في نزول العرق بكثرة وذلك لحدوث خلل بالهرمونات.

اقرأ أيضًا: عملية حرق الدهون وأفضل الأوقات التي تزيد معدلاتها وأسباب بطء حرق الدهون

أنواع التعرق المفرط

ينقسم التعرق المفرط إلى نوعان:

  • النوع الأول هو التعرق المفرط الأولي Primary idiopathic hyperhidrosis وهو نوع مجهول السبب.

وعادة ما يظهر التعرق المفرط الأولي في عدد مقتصر من أجزاء الجسم.

  • النوع الثاني هو التعرق الثانوي Secondary hyperhidrosis ويكون سبب حدوث هذا النوع هو وجود مرض معين.
أسباب نزول العرق
أسباب نزول العرق

فرط التعرق الاول

فرط التعرق المفرط الأولي مجهول السبب أي أنه ليس له سبب واضح ويعد النوع الأكثر انتشارًا.

الغدد العرقية هي الغدد التي تعمل على إفراز العرق وذلك تحت تأثير الأعصاب وتحفيزها.

في الوضع الطبيعي للجسم يتم تحفيز إفراز الغدد العرقية للعرق وذلك في الحالات الآتية:

  • أيضًا في حالات ممارسة الرياضة يتم تحفيز الغدد لإفراز العرق.
  • كذلك في حالات ارتفاع درجات حرارة الجسم يتم تحفيز الغدد العرقية لإفراز العرق.
  • بالإضافة إلى حالات الشعور بالتوتر أو الضغط العصبي يتم تحفيز الغدد العرقية لإفراز العرق.

الأشخاص المصابين بالتعرق ليس لديهم عدد من الغدد العرقية أكثر من غيرهم ولكن يكون نشاط الأعصاب التي تعمل على تحفيز الغدد العرقية للتعرق أكثر نشاطًا.

كما أوضحنا أن التعرق المفرط الأولي يقتصر وجوده على أجزاء معينة من الجسم وغالبًا ما تكون:

  • باطن الكفين أو راحتها.
  • أيضًا باطن القدمين.
  • تحت الإبطين.
  • وقد يظهر في الوجه أيضًا.
  • أما باقي الجسم فهو يتعرق ولكن في المعدل الطبيعي للتعرق.

على الرغم من سبب الإصابة بالتعرق المفرط الأولي مجهول ولكن جميع الاحتمالات تشير إلى أن السبب يمكن أن يكون في الجينات الوراثية.
حيث أن العائلة بأكملها تصاب بالتعرق المفرط الأولي وذلك يؤكد احتمالية أن السبب في الإصابة بالتعرق المفرط قد يكون العامل الوراثي.
يبدأ ظهور التعرق المفرط الولي في مرحلة الطفولة ويبدأ معدله في الزيادة حتى نصل لمرحلة البلوغ وبالأخص للإناث.

المحفزات في زيادة حدوث التعرق المفرط الأولي

المصابين بالتعرق المفرط الأولي لا يحتاجون محفزات لزيادة فرص حدوث التعرق الاولي المفرط ولكن في بعض الأحيان يحدث بسبب وجود محفزات ومنها:

  • ممارسة التمارين الرياضية من أسباب نزول العرق بكثرة.
  • المناخ الحار أو الساخن من أسباب نزول العرق بكثرة.
  • الحمى من أسباب نزول العرق بكثرة.
  • الشعور بالتوتر والقلق والضغط من أسباب نزول العرق بكثرة.
  • تناول الأطعمة الحارة من أسباب نزول العرق بكثرة.

لمعرفة المزيد عن أسباب نزول العرق عليك مشاهدة هذا الفيديو

فرط التعرق الثاني

هو نوع من أنواع التعرق المفرط والذي عادة ما يكون أقل انتشاراً من التعرق المفرط الأولي، والذي يظهر في أي مرحلة من مراحل العمر.

وينقسم فرط التعرق الثانوي إلى نوعين وهما:

  • النوع الأول هو فرط التعرق الثانوي الموضعي Focal hyperhidrosis والذي يحدث في أماكن معينة من الجسم مثل الإبطين واليدين والوجه والقدمين فقط.
  • النوع الثاني هو بفرط التعرق الثانوي العام Generalised hyperhidrosis وهو تعرق يصيب جميع أنحاء الجسم.
أولاً فرط التعرق الثانوي الموضعي Focal hyperhidrosis

يحدث في أجزاء معينة في الجسم فقط وهو نوع نادر حدوثه حيث يعتبر النوع الأقل انتشاراً على الإطلاق.

ويحدث نتيجة وجود مشكلة ما أو مرض ما مثل الإصابة بالحبل الشوكي أو حدوث أي ضرر بالحبل الشوكي حيث يجب على الطبيب المعالج إجراء الفحوصات للتأكد من الحالة.

ثانيًا بفرط التعرق الثانوي العام Generalised hyperhidrosis

وهو نوع يحدث في جميع أجزاء الجسم كما سبق وذكرنا كما أنه يمكن حدوثه بدون وجود سبب واضح ومعين.

ولكن في بعض الأحيان يحدث بوجود أسباب مثل:

اقرأ أيضًا: أفضل أنواع تقشير البكيني بين الليزر والوصفات الطبيعية

سن اليأس Menopause

الوصول لسن اليأس عند النساء دلالة على حدوث خلل واضطرابات في مستويات الهرمونات بالجسم.

يؤدي حدوث خلل في هرمونات الجسم عند النساء إلى الإصابة بفرط التعرق الثانوي العام Generalised hyperhidrosis وخاصة خلال الليل.

في مرحلة سن اليـأس أو في المرحلة التي تسبقه تعمل الهرمونات ومنها هرمون الأستروجين في إرسال رسائل وإشارات لدماغ الإنسان.

الإشارات التي ترسلها الهرمونات لدماغ الإنسان تعمل على تنبيهه لارتفاع درجة حرارة الجسم عن المعدل الطبيعي لحرارة الجسم مما يحفز الغدد العرقية للتعرق.

مرض السكري

يعاني مرضى السكري من الإصابة بنوبات تسمى بنوبات انخفاض مستوى السكر في الدم Hypoglycemia.

من أعراض انخفاض مستوى السكر في الدم Hypoglycemia الإصابة بالتعرق المفرط الثانوي العام وحدوث لعثمة في الكلام وتشوش النظر والشعور بالدوار وارتجاف الجسم.

وعند ترك حالة انخفاض السكر دون معالجة يسبب ذلك تدهور الحالة لذلك يجب اتخاذ الخطوات اللازمة لعلاج هذه الحالة في أسرع وقت.

تناول بعض الأدوية

يؤدي تناول بعض أنواع الأدوية إلى حدوث التعرق المفرط الثانوي العام لذلك يجب الحرص على معرفة الآثار الجانبية لأي دواء يتم تناوله

وتتم مراجعة الطبيب في حالة الشك في أن نوع معين من الأدوية يسبب التعرق ومن الأدوية التي من آثارها الجانبية التعرق هي:

  • عدد من أنواع مسكنات الألم مثل أوكسيكودون Oxycodone.
  • أدوية مضادات الاكتئاب.
  • البعض من المضادات الحيوية.
  • أيضًا بعض مضادات الالتهابات.
  • بالإضافة إلى بعض الأدوية التي يتم استخدامها بجانب العلاج الكيماوي.
  • أدوية الأنسولين.

الحمل

يعد الحمل من أسباب نزول العرق بكثرة عند المرأة وذلك بسبب ارتفاع درجة حرارة الجسم نتيجة للأسباب التالية:

  • خلل في مستويات الهرمونات.
  • زيادة حجم الدم.
  • زيادة الوزن.
  • زيادة كمية الطعام التي يتم تناولها مما يؤدي لتغير معدل حرق السعرات الحرارية.
  • ولكن في حالة الإصابة بفرط التعرق الثانوي العام يجب وعلى الفور زيارة الطبيب.

اقرأ أيضًا: مشكلة الرطوبة في البيت و3 طرق للتخلص منها

فرط هرمون Hyperthyroidism

تؤدي زيادة الهرمونات التي يتم إفرازها من الغدة الدرقية ونشاطها عن الحد الطبيعي المسموح به إلى حدوث الأعراض التالية:

  • فرط التعرق.
  • حدوث زيادة في سرعة ضربات القلب.
  • حدوث مشاكل في النوم.
  • زيادة معدل التنفس.
أسباب نزول العرق
أسباب نزول العرق

نصائح للحد من التعرق الزائد

لحل مشكلة علينا أولاً معرفة السبب في حدوثا وكما أوضحنا أن هناك بعض أنواع التعرق المفرط التي لم يتم اكتشاف سبب لها حتى وقتنا الحالي.

  • ولكننا سوف نعمل على تقليل المحفزات للعرق ومنها:
  • يجب ارتداء الملابس الفضفاضة والواسعة.
  • ارتداء الجوارب القطنية والتي تعمل على امتصاص الرطوبة والبلل ويجب تغيرها يوميًا.
  • التقليل أو الامتناع عن تناول المشروبات الكحولية ومنع تناول الأطعمة الحارة.
  • الاستحمام واستخدام مزيلات العرق يوميًا.

اقرأ أيضًا: إلتهاب الأذن الوسطى ..الأسباب والأعراض والأضرار و8 طرق للوقاية من الالتهاب

بهذا نكون تعرفنا على أسباب نزةل العرق بكثرة، وأيضًا درجات الإصابة بهذا المرض.

كما أن أسباب نزول العرق بكثرة لا تقتصر فقط على منطقة الإبط بس هناك أماكن أخرى تكون مصابة بذلك.

للمزيد يمكنكم الدخول على صفحة الفيس بوك.

وأيضًا صفحة تويتر.

زر الذهاب إلى الأعلى