Loading...

أسباب تسلخات الرضيع و2 من طرق العلاج الطبية والمنزلية

تعاني جميع الأمهات من تسلخات الرضيع وذلك لأنه في حالة عدم علاج هذه التسلخات حينها يمكن أن تتطور لتصبح عدوى تنتشر في جسمه كله وليس هذا فقط بل أنها تسبب له احمرار جسمه أيضًا، لذلك سنعرض لكم الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الرضيع بالتسلخات وطرق العلاج المختلفة حتى تحافظي على جسم طفلك.

تسلخات الرضيع
تسلخات الرضيع

أسباب تسلخات الرضيع

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الرضيع بالتسلخات، وتتلخص هذه الأسباب في الاتي:

  • في حالة ارتداء الطفل لحفاضات لا تلائم بشرته.
  • إذا أصاب الرضيع التهابات أو عدوى في منطقة ما بجسمه.
  • عدم قيام الأم بتغيير حفاضة الرضيع لفترة طويلة من الوقت.
  • حدوث رطوبة في منطقة الحفاض وذلك نتيجة اتساخ الحفاض بالبراز أو بالبول لفترة طويلة قبل استخدام حفاض آخر نظيف.
  • في حالة تعريض المنطقة الخاصة بالحفاض لأحد المواد الكيميائية أو لأحد المعطرات التي تتسبب في تهيج الجلد.
  • استخدام صابون لا يتناسب مع بشرة الطفل.
  • هناك بعض الأمهات تعتمد على المناديل المبللة فقط بعد كل تغغير للحفاضة.
  • في حالة استخدام كريم معين لتغيير حفاض جديد.
  • إذا ارتدى الطفل حفاضات ضيقة أو ملابس تحتك بالجسم حينها يمكن أن تؤدي إلى حدوث طفح جلدي.
  • إذا كانت بشرة الطفل حساسة حينها يمكن أن يصاب الطفل بالتهاب جلدي.

اقرأ أيضًا: تطعيمات الرضيع من عمر اليوم وحتى عمر السنة

أعراض الإصابة بتسلخات الرضيع

  • ظهور بشرة حمراء في منطقة الحفاضة وهي منطقة الأرداف والأعضاء التناسلية والفخذان.
  • حدوث احمرار وتورم في المنطقة التناسلية الخاصة بالرضيع.
  • تغيير في الحالة المزاجية للطفل وخاصةً أثناء تغيير الحفاضة.
  • الإصابة بآلام شديدة مزعجة في منطقة الحفاضة.
  • يمكن أن تصل التسلخات إلى منطقة الظهر والبطن.
  • بكاء الرضيع عند لمس المنطقة المصابة بالتسلخات.

طرق علاج تسلخات الرضيع

هناك طريقتان من العلاج التي يمكن اتباعهم للتخلص من تسلخات الرضيع وهم الطرق الطبية والطرق المنزلية حيث أن الطرق الطبية تعتمد على استخدام الأوية، بينما تعتمد الطرق المنزلية على استخدام الأعشاب أو تغيير بعض الأساليب الحياتية، وتتلخص طرق العلاج في الاتي:

أولًا: العلاج الطبي

يمكن استخدام العلاج الطبي في التخلص من تسلخات الرضيع حيث ينصح الطبيب باستخدام الكريمات والأدوية التي تساعد على علاج البشرة، ومن هذه الأدوية:

  • كريم مضاد للفطريات وذلك للقضاء على الفطريات التي أدت إلى حدوث تسلخات.
  • استخدام المضادات الحيوية وذلك عن طريق وضعها على مكان التسلخات.
  • يمكن أن ينصحك الطبيب باستخدام المراهم التي تحتوي على الستيرويدات.

اقرأ أيضًا: علامات وجود الحمل الكيميائي وطرق العلاج

ثانيًا: العلاج المنزلي

في بعض الحالات لا يكون هناك حاجة للذهاب إلى الطبيب حيث يمكن أن يتم علاج التسلخات عن طريق اتباع بعض العادات الصحيحة، والتي تتلخص في الاتي:

  • ضرورة تهوية مكان الحفاضة قبل وضع حفاضة جديدة.
  • يجب أن تقوم الأم بتغيير الحفاضة إذا تعرضت للاتساخ بشكل سريع.
  • يجب أن تقوم الأم باستعمال الحفاض الذي يتناسب مع عمر الطفل ويتم تكبير المقاس مع نمو جسم الطفل.
  • استعمل الحفاضات التي تتناسب مع بشرة الطفل لمنع حدوث الطفح الجلدي.
  • لا يجب استخدام الصابون المعطر في تنظيف منطقة الحفاضة.
  • يمكن أن تقوم الأم بدهن منطقة الحفاض بأحد المراهم التي تحتوي على مادة أكسيد الزنك.
  • إذا أُصيب الطفل بالتسلخات حينها يجب الابتعاد تمامًا عن استخدام المناديل المبللة.
  • يمكن استخدام جل الصبار في دهن المنطقة المصابة بالتسلخات.
  • وضع الطفل في ماء دافيء يحتوي على الشوفان لوقت قليل.

وفي نهاية مقالنا نكون عرضنا لكم الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بتسلخات الرضيع، كما أننا اخبرناكم بطرق العلاج المختلفة التي يمكن استخدامها مثل العلاج الطبي والعلاج المنزلي.

تسلخات الرضيع
تسلخات الرضيع

للمزيد يمكنكم الدخول على صفحة الفيس بوك.

وأيضًا صفحة تويتر.

التعليقات مغلقة.